الرئيسية / أخبار / أرودغان يضرب بالحريات عرض الحائط و ينتهك البرلمان .. و الشرطة تعتقل11 نائبًا عن حزب الشعوب الديمقراطي ..و التهمة عدم الإدلاء بأقوالهم فى أحداث شغب
https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373
339

أرودغان يضرب بالحريات عرض الحائط و ينتهك البرلمان .. و الشرطة تعتقل11 نائبًا عن حزب الشعوب الديمقراطي ..و التهمة عدم الإدلاء بأقوالهم فى أحداث شغب

أرودغان يضرب بالحريات عرض الحائط و ينتهك البرلمان .. و الشرطة تعتقل11 نائبًا عن حزب الشعوب الديمقراطي ..و التهمة عدم الإدلاء بأقوالهم فى أحداث شغب صورة ارشيفية صورة ارشيفية – إلقاء القبض على الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي
– الشرطة التركية اليوم الجمعة عملية أمنية لتوقيف نواب حزب الشعوب الديمقراطي
– التهمة عدم الادلاء في النيابات العامة بأقوالهم بتحقيق أحداث الشغب أكتوبر 2014
– وزارة الداخلية التركية توقيف 11 نائبًا عن حزب الشعوب الديمقراطي
ألقت قوات الأمن التركية القبض علي الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي "معارض" صلاح الدين دميرطاش في منزله بولاية ديار بكر في إطار التحقيقات المتعلقة بمكافحة الإرهاب جاء ذلك وفقا لخبر عاجل لوكالة الأناضول.
فيما بدأت الشرطة التركية، اليوم الجمعة، عملية أمنية لتوقيف نواب حزب الشعوب الديمقراطي في البرلمان التركي، ممن لم يدلِوا بإفادتهم للنيابة العامة.
وتأتي هذه العملية الأمنية، بناء للتحقيقات التي تجريها النيابات العامة في ولايات، "ديار بكر"، و"هكاري" و"وان" و"شرناق" (جنوب شرق) و"بنغول" (شرق).
وفي هذا الإطار تمَّ توقيف الرئيسين المشاركين لحزب الشعوب الديمقراطي، صلاح الدين دميرطاش، وفيغان يوكساك داغ، اليوم في منزليهما.
ويأتي قرار توقيف نواب الشعوب الديمقراطي، بسبب عدم ذهابهم للإدلاء بإفادتهم، في النيابات العامة، حول التحقيقات المتعلقة بأحداث الشغب بتاريخ 6 و7 و 8 أكتوبر/تشرين الأول 2014، و تنظيم "كا جا كا" الإرهابية، واجتماع "مؤتمر المجتمع الديمقراطي".
جدير بالذكر أنَّ البرلمان التركي، وافق في شهر مايو الماضي، على تعديل دستوري، يتعلق برفع الحصانة عن 138 من نوابه، الذين توجد بحقهم ملفات تحقيق جاء ذلك وفقا لـ"وكالة الاناضول".
ويتوزع النواب الـ 138 الذين توجد بحقهم ملفات على النحو التالي؛ 27 من نواب حزب العدالة والتنمية الحاكم، و51 من حزب الشعب الجمهوري، و50 من نواب حزب الشعوب الديمقراطي، و9 من نواب حزب الحركة القومية، ونائب مستقل.
تجدر الإشارة إلى أنَّ من بين الذين قدموا إفادتهم، رئيس حزب الحركة القومية التركية "دولت بهجه لي".
وفي 6 و7و8 أكتوبر 2014 خرج أنصار "بي كا كا" إلى الشوارع، بناء على دعوة حزب الشعوب الديمقراطي، في 35 ولاية، وأسفرت الأحداث عن استشهاد شرطيين، ومقتل 31 مدنيا، بذريعة هجوم تنظيم داعش الإرهابي على مدينة عين العرب (كوباني) شمال شرق حلب السورية.
وفي ديسمبر2015 قام نواب من حزب الشعوب الديمقراطي خلال اجتماع "مؤتمر المجتمع الديمقراطي"، بمدينة ديار بكر، بإطلاق تصريحات حول "الحكم الذاتي، والإدارة الذاتية، والخنادق، والحواجز (التي تقيمها منظمة بي كا كا الإرهابية)" وقامت النيابة العامة في ديار بكر بفتح تحقيق حول التصريحات، ومن بين الذين أطلقوا هذه التصريحات الرئيس المشارك لحزب الشعوب "صلاح دميرطاش".
وتصف السلطات التركية تنظيم "اتحاد المجتمعات الكردية "كا جي كا"، بأنه الامتداد المدني لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية في المدن التركية.
من جانبها أعلنت وزارة الداخلية التركية توقيف 11 نائبًا عن حزب الشعوب الديمقراطي (معارض) تمهيدا لإحالتهم إلى السلطات القضائية بموجب تعليمات النيابة العامة في كل من ولايات ديار بكر، وشرناق وهكاري، ووان، وبينغول، وذلك في إطار التحقيقات المتعلقة بمكافحة الإرهاب.
وأفاد بيان صادر عن الوزارة، أنه تمت عملية التوقيف بحق الرئيسين المشاركين للحزب "صلاح الدين دمير طاش"، و"فيغان يوكسك داغ"، إضافة إلى النائبين عن ولاية شرناق، فرهاد أونجو، وليلى بيرلك، والنائبين عن هكاري سلمى أرماق، وعبدالله زيدان، والنواب عن ديار بكر ادريس بالوكن، ونورسل آيدوغان، وضياء بير، والنائب عن أنقرة صري ثريا أوندر، والنائب عن ماردين،غولسر يلدرم.
وأكدت الداخلية وجود النائبين من الشعوب الديمقراطي عن ولاية شرناق " فيصل صاري يلدز"، وعن ولاية وان " توغبا هزر أوزتورك"، ممن صدر بحقهم مذكرة توقيف، خارج البلاد.
وأشارت الداخلية إلى أن عملية البحث عن النائبين " إمام تاشجر" و"نهاد آقدوغان" لا تزال متواصلة، بعد صدور قرار توقيف بحقهما. Tweet whatsapp print

https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373