الرئيسية / أخبار / الحكومة ونظرية «اطلع ياحسين.. حاضر ياجدي»
https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373
79

الحكومة ونظرية «اطلع ياحسين.. حاضر ياجدي»

الحكومة ونظرية «اطلع ياحسين.. حاضر ياجدي» عثمان فكرى

عثمان فكرى

منذ أن تم الإعلان عن اسم المهندس شريف إسماعيل وبالتحديد يوم 19 سبتمبر عام 2105 ليخلف المهندس إبراهيم محلب (الراجل الهمام اللي كان دايما مع الناس في الشارع وعايش مشاكلهم وتفأئلنا به خيرا .. ولكن دوام الحال من المحال) المهم استقال محلب وأتى الينا المهندس شريف إسماعيل ليرأس الحكومة قادما من وزارة البترول.
ورغم أن اسمه لم يكن مطروحا بقوة ليشكل الحكومة ولا نستطيع أن ننكر كفاءة الرجل في مجاله (البترول) فهو خريج كلية الهندسة قسم الميكانيك جامعة عين شمس عام 1978، وعمل مهندسا في البحث والاستكشاف بشركة موبيل منذ عام تخرجه حتى عام 1979 وكان يعمل منذ عام 1979 حتى عام 2000 مهندسًا بشركة إنبى حتى وصل إلى منصب مدير عام الشؤون الفنية وعضو مجلس إدارة .
وبعدها تولى منصب وكيل وزارة لمتابعة عمليات البترول وشؤون الغاز من عام 2000 حتى 2005، ثم عين رئيسًا للشركة القابضة للغازات "أيجاس" حتى عام 2007 بعدها ترأس شركة جنوب الوادي القابضة للبترول من عام 2007 حتى 2013 .وفي 16 يوليو من العام 2013 قرر حازم الببلاوي رئيس الوزراء الأسبق تعيينه وزيرًا للبترول والثروة المعدنية خلفا لشريف هدار.
وظل في منصبه مع حكومة الببلاوي وحكومتي محلب الأولى والثانية .. كل ده كلام جميل .. الا أن الرجل اعتاد أن يتعامل مع شعب مصر العظيم بنظرية ( إطلع ياحسين .. حاضر ياجدي ) والنظرية دي باختصار شديد كنا في طفولتنا وايام الشقاوة بنعشق اللعب في الشارع والانطلاق بدون خوف وبين الحدائق والحقول وبالقرب من النيل ولا كان في بالنا أي حاجة ولا بيهمنا أي حاجة إلا (صاحبنا حسين) كان مطيع جدا للأوامر بشكل عام وخصوصا أوامر جده الصارمة واللي كان يعتاد الوقوف في البلكونة ومناداة حسين بصوت غليظ قائلا له مرة واحدة : اطلع ياحسين .. فيكون جواب حسين المباشر.. حاضر يا جدي ويختفي حسين واحنا نكمل لعب ولا يهمنا من جده ولا غير جده .
الخلاصة ان المهندس شريف إسماعيل وحكومته الرشيدة بيتعاملوا معنا إحنا الشعب المصري العظيم نفس معاملة الجد مع حسين .. اطلع ياحسين ..اللي هو الشعب .. وحسين أو الشعب ينفذ الأوامر ويقوله حاضر يا باشمهندس جدو شريف إسماعيل .. يعني عمال يخبط فينا هو مجموعته الاقتصادية في قرارات بتسوحنا .. وإحنا نقوله حاضر ياجدي .. شوف ياسيدي أهم ماطرأ على حياتنا بسبب القرارات الاقتصادية للمهندس إسماعيل.
ميدانيًا، شهدت الأسواق المحلية انهيارًا لقيمة العملة المحلية وارتفعت أسعار الدولار بعد ساعات من تحريره الذي بدأ بـ13 جنيها في البنك الأهلي المصري إلى 16 جنيها في البنك التجاري الدولي ودلوقتي وصل الى 18 جنيها ونتمنى كل يوم أن يهدأ حال الدولار ويستقر عند سعره الحقيقي اللي هو لايتجاوز الـ 13 جنيه وكل حاجة غليت وارتفع سعرها بسببه وبرضه بنقول وقولنا .. حاضر ياجدي.
وقبل 11/11 ( اللي هو فلقونا ميشليات الاخوان على السوشيال ميديا وقنواتهم اللي بتطلع من تركيا وتمولها قطر أن القيامة هاتقوم يوم 11 /11 )وقبله بساعات رفعت الحكومة وأقرت الزيادة في أسعار المحروقات منتصف الليل وتكدست السيارات أمام محطات الوقود ولم تمض ساعات حتى شهدت البلاد موجة تضخم واسعة في أسعار السلع والخدمات ووسائل المواصلات تتجاوز أضعاف قيمة الزيادات المقررة من دون أن يقابلها أي تحسن في الأجور.. وقولنا .. حاضر ياجدي.
ومع اقتناعي التام بأن إجراءات الاصلاح الاقتصادي ضرورة حتمية وأنها تأخرت عشرات السنين وخاصة تحريك اسعار الوقود وتحرير سعر الصرف الا انني أناشد الحكومة والمهندس شريف اسماعيل أن يتخذ الإجراءات الكافية لتوفير الحماية الاجتماعية لمحدودي الدخل وللطبقة المتوسطة اللي تأكلت وأصبحت أيضا من محدودي الدخل ورغم ذلك راضيين وبنقول .. حاضر ياجدي .. أرجوك ياجدي خللي بالك شوية من الغلابة ولازم تأخد اجراءات تحد من الاستيراد عشان الاسعار تتوازن ونقحوا الدعم.
أرجوك يامعالي رئيس الوزراء لابد من الضرائب التصاعدية المطبقة في أغنى دول العالم (امريكا مثلا ) وخد من الغني وادي الفقر ومحدود الدخل والطبقة المتوسطة اللي تأكلت وياتلحقها ياماتلحقهاش. Tweet whatsapp print

https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373