الرئيسية / أخبار / «صدى البلد» يرصد معاناة المرأة من العنف ضدها.. رئيس القومي للمرأة: يزيد من الفقر في المجتمع.. ومحاسبة قانونية تستغيث «بالسيسي» بعد قيام موظف بضربها بالحذاء على رأسها
https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373
588

«صدى البلد» يرصد معاناة المرأة من العنف ضدها.. رئيس القومي للمرأة: يزيد من الفقر في المجتمع.. ومحاسبة قانونية تستغيث «بالسيسي» بعد قيام موظف بضربها بالحذاء على رأسها

«صدى البلد» يرصد معاناة المرأة من العنف ضدها.. رئيس القومي للمرأة: يزيد من الفقر في المجتمع.. ومحاسبة قانونية تستغيث «بالسيسي» بعد قيام موظف بضربها بالحذاء على رأسها صورة أرشيفية صورة أرشيفية الأمم المتحدة والهيئات المحلية والدولية تحذر من تنامي مظاهر العنف ضد النساء محاسبة قانونية تستغيث بالسيسي وبالمجلس القومي للمرأة بعد أن ضربها موظف بشركة المياه بالحذاء عضو لجنة الفتوى بالأزهر سابقا: مصر الأولى على مستوى العالم في ظاهرة الطلاقمدير عام الوعظ والإعلام الديني سابقا: العودة إلى منهج الإسلام تكفل حفظ كرامة وحقوق المرأة رئيس القومى للمرأة: العنف ضد المرأة وإنما يخص الأسرة ككل ويزيد من الفقر فى المجتمعأخصائية اجتماعية تطالب بإعداد وتأهيل المعلمين لمناهضة العنف فى المدارس والجامعات
برز دور المرأة الرئيسي في المجتمع بصفة عامة وفي العمل السياسى بصفة خاصة، وذلك من خلال مشاركتها بكل قوة وحسم في "الاستفتاء على الدستور، وانتخابات الرئاسة، مجلس النواب"، إلا أنها مازالت تعاني من كافة أشكال وصور العنف التى تقتحم حياتها العملية والمعيشية وتصادفها يوميا فى عملها ومنزلها وفى الشارع المتمثلة فى "التحرش الجنسى والتعرض للإناث، الضرب، ختان الإناث، الزواج العرفي، الطلاق التفكك والنزاع الأسرى ..إلخ".
موقع "صدى البلد" الإخباري يرصد قضية العنف ضدة المرأة وأسبابها والمطالبة بتشريع قانون للقضاء على هذه الظاهرة لمساندة المرأة "الأم، والأخت، والصديقة، والعاملة"، لللحفاظ على حقوقها وآدميتها فى المجتمع المحلي والدولي، ومن أجل خلق جيل نموذجي سوي ونافع للبلد.
ففي البداية أكد الدكتور الشحات منصور عميد كلية الحقوق بجامعة بنها سابقا أن العنف ضد المرأة يرجع إلى عوامل عدة، أهمها ثقافة المجتمع وعدم وعي كل طرف من أطراف العلاقة الزوجية لحقوقه وواجباته، إضافة إلى العوامل الاقتصادية والاجتماعية التى تزيد من ظاهرة العنف عامة والعنف ضد المرأة بصفة خاصة".
فيما تطالب نوال القونى أخصائية أولى بإدارة إيتاى البارود التعليمية بإعداد المعلمين وتوعيتهم بطبيعة الطلاب والطالبات في كل مرحلة دراسية، لمناهضة العنف فى المدارس والجامعات "لأن ذلك من شأنه أن يساهم في تقليل العنف فى المدارس".
ومن جانبه أكد الشيخ إسماعيل مبروك مدير عام الوعظ والإعلام الديني بالبحيرة وعضو لجنة الفتوى بالأزهر الشريف سابقا، أن الطلاق إحدى صور العنف ضد المرأة، مشيرا إلى أن آخر إحصائية أثبتت أن مصر الأولى على مستوى العالم فى ظاهرة الطلاق، وأن هناك كل 6 دقائق حالة طلاق، مطالبا اتحاد علماء الدين والأزهر والأوقاف وعلماء الاجتماع والطب النفسى لوضع أسس وحلول، للقضاء على هذه الظاهرة ومناهضتها، مشير إلى أن الإدمان والنت وعدم التكافؤ بين الزوجين يولد العديد من صور العنف، ويؤدي إلى كثرة حالات الطلاق والتفكك الأسري.
كما يطالب الشيخ إسماعيل مبروك بأن يكون هناك تأهيل عمل وعلمي للعروسين قبل الزواج، وعدم المغالاة فى المهور الحالية لأنها تسبب فى إرهاق الزوجين وإغراق أهاليهم فى الديون وكثرة المشاكل بين حديثى الزاوج .
وانتقد عضو لجنة الفتوى بالأزهر الشريف سابقا انشغال الزوج عن زوجته بوسائل التقنية الحديثة، حيث يتسبب استخدامه لمواقع التواصل بصفة دائمة إلى وقوع مشاكل أسرية وانتكاسات تصل لضرب الزوج لزوجته وتفاقم المشكلة لتصل للطلاق، وهو أكبر صورة من صور العنف، قائلا إن المدنية الحديثة طغت على الإنسانية"، الزواج ماهو إلا مودة ورحمة، وأن البعد عن تعاليم الدين وعن إقامة البيت المسلم على أساس التقوى والعمل الصالح، يتسبب فى الكثير من النزاع والتفكك الأسري.
وحذر من الانسياق وراء الفتاوى الدينية المثيرة للجدل التي تكرس وتبيح العنف ضد المرأة، مؤكدا أن القرآن ساوى بين المرأة والرجل، وأن تلك الجرائم بعيدة، كل البعد، عن مبادئ وتعاليم الإسلام.
وقال الشيخ اسماعيل مبروك، إن القرآن كرم المرأة فى عدة آيات من السور القرآنية، حيث ذكر القرآن الكريم المرأة مرارًا وتكرارًا، وسمى سورة كاملة باسم امرأة وهى سورة مريم، وأخرى سورة النساء في حين لم يذكر تسمية: سورة الرجال مثلا، وهناك من أحصى عدد ورود مفردة الرجل في القرآن الكريم في: 24 مرة، مساويًا لذكر المرأة: 24 مرة، في القرآن الكريم.
وفى السياق ذاته طالبت الدكتورة مايا مرسى، رئيس المجلس القومى للمرأة، مجلس النواب بالعمل على خروج قانون جديد للقضاء على العنف ضد المرأة، خاصة فى ظل تعرض الكثير من السيدات للعنف، سواء فى العمل أو على نطاق الأسرة، موضحة بأن العنف ضد المرأة لا يخص السيدات فقط، وإنما يخص المجتمع والأسرة ككل.
ولفتت رئيس المجلس القومى للمرأة بأن العنف الذي يمارس ضد المرأة يضيع على مصر فرصا إنتاجية كثيرة، ويزيد من الفقر فى المجتمع مؤكدة على مشاركة جميع دول العالم في الاحتفال باليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، والذي يوافق يوم 25 نوفمبر من كل عام، بإطلاق حملة الـ 16 يوما من الأنشطة المناهضة للعنف ضد المرأة، وتبدأ من يوم 25 نوفمبر، وحتى الـ 10 من ديسمبر الذي يوافق اليوم العالمي لحقوق الإنسان.
وأوضحت بأن الحملة تهدف إلى رفع الوعي وخلق رأي عام مساند في كل مكان لإحداث التغيير ومناهضة كافة أشكال العنف الموجهة ضد المرأة والفتاة، وتسليط الضوء على هذه المشكلة، ودعوة المجتمع المحلي والدولي للسعي نحو إيجاد حلول جذرية لها.
وفى نفس السياق، أكد بيان إعلامي للمجلس القومى للمرأة، أن مصر قد خطت خطوات كبيرة وحققت العديد من الإنجازات فى مجال مناهضة العنف ضد المرأة، والتي يأتي من ضمنها تعديل قانون العقوبات وتغليظ العقوبات على التحرش الجنسي، بما فى ذلك التحرش بالوسائل الإلكترونية، كذلك تغليظ عقوبة ختان الإناث التي أصبحت جناية، وإنشاء وحدة لمكافحة العنف ضد المرأة فى وزارة الداخلية، إلى جانب توفير الشرطة النسائية لحماية المرأة من التحرش وتقديم المساندة لها في أقسام الشرطة، وافتتاح وحدات مكافحة التحرش الجنسي فى بعض الجامعات مثل "عين شمس-القاهرة – أسيوط – بني سويف".
وقام المجلس القومي للمرأة بتقديم اقتراح لمشروع قانون متكامل لمكافحة العنف ضد المرأة، هذا وسيعمل المجلس على طرحه للحوار المجتمعى خلال ال 16 يوم فترة الحملة، للوقوف على رأي المؤسسات والأفراد فيما يتعلق بمواد القانون، وسيتم عرضه على البرلمان لمناقشته خلال الفترة القادمة.
وفي إطار قضية مكافحة العنف ضد المرأة أرسلت المواطنة سحر محمود محمد سعداوي محاسب قانوني بكفر الدوار شكوى لموقع "صدى البلد" الإخبارى لتستغيث بالرئيس عبد الفتاح السيسى وبالدكتورة مايا مرسى رئيس المجلس القومى للمرأة من اضطهاد إبراهيم أدهم مسئول الصيانة والتشغيل بفرع شركة المياه البحيرة بكفر الدوار لها فى عملها وتعطيله، حيث قام بالتعدي عليها وضربها بحذائه على رأسها أثناء قيامها بتخليص خطابات، لتوصيل المرافق لمنازل الأهالى بناءً على توكيلات من أصحابها.
وقام باعتراضها لأنه يقوم بتخليص مثل هذه الأوراق من الباطن على الرغم من أنه بموظف الشركة، وبيستخدم سلطاتة بالشركة لتخليص مثل هذه الأوراق، ولانه لا يرغب فى القيام بعملى حتى لا أنافسه، وبناء عليه قام بالتعدي علي بالضرب بالحذاء على رأسى داخل مكتب علي عودة رئيس فرع شركة مياه الشرب بكفر الدوار أمام الموظفين زملائه، الذين رفضوا الشهادة بالحق لأنه زميلهم مما تسبب فى خسارتى للدعوى القضائية التى كنت قد رفعتها ضده.
وتطالب المحاسبة سحر محمود السعداوى الرئيس عبد الفتاح السيسى والدكتورة مايا مرسى رئيس المجلس القومى للمرأة بسرعة التدخل، للحفاظ على كيان المرأة وآدميتها وحمايتها، وأخذ حقها للتفرغ لأكل عيشها وتخليص الأوراق المرتبطة بمصالح الموكلين، والتي تم الصرف عليها بالآلاف، مؤكدة أن مسئول الصيانة بفرع شركة المياه بكفر الدوار مازال يمارس اضطهادها وتعنيفها وسبها وقذفها حتى أول أمس الخميس.
وأكدت المحاسبة سحر السعداوي، أنها تعاني من هذه المشاكل مع الموظف السابق ذكره منذ عامين، ولم يساندها أحد بمحافظة البحيرة سوى العقيد ياسر مسعد المستشار العسكري بالمحافظة ومساعده المقدم محمد عبد السلام، لأن الموظف المذكور يستخدم كافة أساليب الوساطة والمحسوبية لإفساد أى تحريات يتم عملها عن واقعة ضربها بالحذاء، وأنه يحتمي فى عضوية نقابة شركة المياه. Tweet whatsapp print

https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373