الرئيسية / أخبار / صناعة الدواجن في خطر.. إلغاء جمارك استيرادها «يذبح صناعتها محليا» ويهدر 35 مليار جنيه استثمارات بالقطاع.. وخبراء: القرار يضر المنتج الوطني ويهدد الثروة الداجنة
https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373
397

صناعة الدواجن في خطر.. إلغاء جمارك استيرادها «يذبح صناعتها محليا» ويهدر 35 مليار جنيه استثمارات بالقطاع.. وخبراء: القرار يضر المنتج الوطني ويهدد الثروة الداجنة

صناعة الدواجن في خطر.. إلغاء جمارك استيرادها «يذبح صناعتها محليا» ويهدر 35 مليار جنيه استثمارات بالقطاع.. وخبراء: القرار يضر المنتج الوطني ويهدد الثروة الداجنة صدى البلد نبيل درويش: إلغاء الجمارك على استيراد الدجاج يضر الصناعة المحليةشيرين زكي: إلغاء الجمارك على الدواجن المستوردة يهدر 35 مليار جنيهمحمد فاروق:إلغاء الجمارك على الدواجن يذبح أصحاب المزارع
حالة من الاستياء انتابت منتجي الدواجن بعد الإعلان عن إلغاء الجمارك على استيرادها بهدف تخفيض أسعارها في السوق المحلية، الأمر الذي تسبب في رفض اتحاد منتجي الدواجن وأصحاب المزارع للقرار.
يضر الصناعة المحليةوعن تأثير القرار على المنتج المحلي والعاملين بذلك المجال، قال الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجي الدواجن، إن قرار إلغاء الجمارك على الدواجن المستوردة، بأنه من المعادلات الصعبة وغير المفهومة لأنه يضر الصناعة المحلية ويصيبها في مقتل.
وأضاف "درويش" في تصريح لـ"صدى البلد" أن الحماية الوحيدة للصناعة المحلية ضد الاستيراد هي الجمارك، خاصة وأنها تمثل أحد مصادر الدخل للدولة، لافتا إلى أن هذا القرار يأتي عكس تشجيع المنتج المحلي الذي يعلنه الرئيس في أغلب لقاءاته.
وأوضح أن إلغاء الجمارك وإدخال دواجن مستوردة لن يعمل على تخفيض أسعارها لأن المستورد يبيع ما يقوم باستيراده بأكثر من السوق المحلي ولا يستطيع أحد أن يطالبه بسعرمحدد، بالإضافة إلى أن ذلك القرار يضر العاملون في هذا المجال بطريقة مباشرة وغير مباشرة، لأنه يجعل الكثير من الشركات أن تتكبد خسائر ما يجبرها على تسريح العمال.
تدمير للثروةعلقت الدكتورة شيرين زكي مفتش الطب البيطري بالجيزة على قرار إلغاء الجمارك على الفراخ المجمدة المستوردة من الخارج، بأنه بمثابة كارثة محققة بسبب تدمير ثروة مصرية كبيرة ومسحها من الخريطة العالمية لصناعة الدواجن.
وأضافت "زكي"، فى تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أن المواطن البسيط يعتقد أن بهذا القرار سيتم تخفيض سعر الدواجن والقضاء على جشع التجار، وهذا ما نفته بسبب أن الغلاء الحقيقي ليس بسبب التجار، وإنما لغلو أسعار العلف المستورد من الخارج.
وأوضحت زكى، أن قرار رئيس الوزراء بإلغاء الجمارج خاطئ جملة وتفصيلا، وأن هناك طرق إصلاح سليمة للخروج من الأزمة وهي إعفاء المنتجات المساعدة من الجمارك كالعلف وآلات التصنيع، مضيفة أن هذا القرار سيشرد ما يقرب من 4 ملايين عائلة مصرية أي بمثابة 20 مليون نسمة، وإهدار أكثر من 35 مليار جنيه حجم الاستثمارات فى هذه الصناعة.
وأكدت "زكى"، أن جميع العاملين فى هذه الصناعة قرروا عمل وقفة احتجاجية للمطالبة بالرجوع فى هذا القرار أمام وزارة الزراعة وأمام البرلمان يوم 12 من الشهر القادم.
إعادة النظروصف محمد فاروق مدير إحدى الشركات العاملة بصناعة الدواجن قرار إلغاء الجمارك على استيراد الدواجن، بالقرار غير المدروس لأنه يزيد حالة التضخم، ويضرب إحدى الصناعات المحلية المهمة.
وأضاف"فاروق" في تصريح لـ"صدى البلد"، أن هذا القرار يهدم الصناعة المحلية بدلا من العمل على تشجيعها، لافتا إلى أنه يضر أيضا أصحاب مزارع الدواجن ويذبحهم؛ لأنه يؤدي إلى إغلاق تلك المزارع والشركات العاملة في هذا المجال، خاصة وأن 97% من إنتاج الدواجن يعتمد على منتجات مستوردة كالأعلاف وغيرها من العوامل المساعدة على الإنتاج.
وطالب فاروق بأن يتم إعادة النظر في القرار قبل تطبيقه ودراسة أضراره على المنتج المحلي وعلى العاملين بذلك المجال. Tweet whatsapp print

https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373