الرئيسية / أخبار / ندوة بالمغرب تندد بالعنف ضد المرأة في شمال إفريقيا والشرق الأوسط
https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373
831

ندوة بالمغرب تندد بالعنف ضد المرأة في شمال إفريقيا والشرق الأوسط

ندوة بالمغرب تندد بالعنف ضد المرأة في شمال إفريقيا والشرق الأوسط صدى البلد نددت المشاركات في ندوة دولية عقدت بالمغرب حول واقع العنف في شمال إفريقيا والشرق الأوسط، ، بكل أشكال العنف المبني على النوع الاجتماعي في كل بقاع العالم، وفي منطقة الشرق الأوسط على وجه الخصوص، ومن ضمنه تفشي ظاهرة الرقيق الأبيض وزواج القاصرات.
وقال البيان الختامي للندوة – التي اختتمت أعمالها بمدينة الدار البيضاء الليلة الماضية وانعقدت بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، والذي نظمته فيدرالية رابطة حقوق النساء بالمغرب بالتعاون مع برنامج الشراكة العربية الدنماركية- "إن المشاركات يتابعن بقلق بالغ تصاعد مجموعة من الجرائم، من ضمنها جرائم الشرف و"جهاد النكاح"، وتصاعد وتيرة موجة التكفير ضد ناشطات حقوقيات وتهديدهن، وبيع النساء في سوق النخاسة، وانتشار زواج القاصرات".
وطالب البيان الدول والحكومات بتحمل مسؤوليتها الكاملة، سياسيا وتشريعيا وإجرائيا، عن حماية النساء والفتيات من كل أشكال العنف والقضاء عليه.كما طالب المجتمع الدولي الحقوقي بـ"العمل على الرقي باتفاقية مجلس أوروبا للقضاء على العنف ضد النساء، المعروفة باتفاقية إسطنبول، إلى مستوى اتفاقية دولية يتم تبنيها في إطار الأمم المتحدة، باعتبارها إطارا قانونيا وحقوقيا شاملا للقضاء على عنف النوع".
وأكد ضرورة توحيد الآليات الدولية بشأن القضاء على العنف ضد النساء بالعالم، تفاديا لتشتيت جهود وعمل الفاعلين والمختصين في المجال، وتقوية التعاون والتنسيق على مستوى المنطقة لمواجهة العنف والتمييز، وتعزيز قيم التضامن وطنيا إقليميا ودوليا من أجل تبادل الخبرات والتجارب والدفاع المشترك عن الحقوق النسائية. Tweet whatsapp print

https://go.ad2up.com/afu.php?id=645373